محليات

1900 مرفوض.. تجمعوا أمام «التطبيقي»

اكتظت صالة القبول والتسجيل في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب أمس، بالطلبة المرفوضين الذين بلغ عدد المراجعين حسب الأرقام الالكترونية 930 طالبا و1012 طالبة، وأغلبهم رفض لأسباب لا يعرفونها وآخرون قالوا انه تم التلاعب في رغبات قبولهم.
وقالت مصادر لـ القبس إن الإدارة العليا تواجه حرجا في آلية أسماء المقبولين لا سيما في أعداد كبيرة رفضت بسبب أخطاء في آلية الفرز والنظام الآلي، كما رفضت أعداد كبيرة من أبناء الكويتيات على الرغم من أن نسبهم تجاوزت %79.
وقال طلبة ان موظفي عمادة القبول والتسجيل طالبوهم بتقديم تظلمات إلى الإدارة للنظر والبت فيها حسب اجتماع اللجنة العليا للقبول في الأسبوع المقبل، وقبول من يستحق حسب الطاقة الاستيعابية.
وكانت «التطبيقي» حددت قبيل عطلة رأس العام، قبول 7200 طالب وطالبة في كلياتها ومعاهدها حسب الطاقة الاستيعابية، وبلغ عدد المتقدمين 9600، وتم قبول 5249 فقط، أي ان الفائض 4400 طالب وطالبة.

مشاحنات كلامية
إلى ذلك، نشبت مشاحنات كلامية بين عدد من أولياء الأمور وموظفي القبول بسبب عدم الردود على استفساراتهم أثناء المراجعة، فقد رفض بعض الموظفين استقبال الطلبة المراجعين وأولياء أمورهم إلا بعد تقديم تظلمات، مما جعل أعداداً كبيرة يرفضون تقديم التظلمات بحجة ان نسبة أبنائهم تخولهم الدخول في كليات ومعاهد الهيئة وبالرغبات التي يريدونها، وعلى أثر ذلك اشتدت المشاحنات مما تطلب استدعاء رجال الأمن لإغلاق الأبواب.

أزمة متكررة

أشارت المصادر الى أن أزمة القبول تتكرر عاماً تلو الآخر، ولم تطرح إدارة «التطبيقي» حلولاً جذرية، لمعالجة هذا الخلل، في ظل ازدياد عدد المستجدين في كل عام دراسي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شركة تنظيف
إغلاق