برلمانيات

عبد الكريم الكندري: نقدر جهود صاحب السمو ونحترم مساعيه لإنجاح القمة في ظروف صعبة

طالب الحكومة بحضور الجلسة الخاصة بالمصالحة الوطنية الأسبوع المقبل

5 ديسمبر 2017 | الدستور | أعلن النائب د.عبدالكريم الكندري تعليقه الاستجواب الذي كان سيقدمه لسمو رئيس مجلس الوزراء الأسبوع الجاري بسبب تأخر تشكيل الحكومة.

وأضاف الكندري في مؤتمر صحافي بالمركز الإعلامي لمجلس الأمة أن تعليقه الاستجواب جاء تقديرًا لصاحب السمو وإكرامًا لضيوفه واحترامًا لمساعيه لإنجاح القمة في هذه الظروف الصعبة.

وأضاف الكندري “نتمنى للقمة الخليجية كل التوفيق ولسيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد أن تخرج القمة بمصالحة خليجية خاصة بعد الجهد الكبير الذي قام به سموه لأن تنعقد هذه القمة في الكويت اليوم”.

وقال الكندري إن الدور الذي يقوم به صاحب السمو هذه الأيام يستحق منا كنواب أن نقف معه مثلما وقفنا أثناء الأزمة الخليجية”.

 وأضاف” أساند أميري الذي سعى لأشهر عدة أن يجمع الناس على طاولة واحدة وأقل دور أعمله أن أدعم هذا التحرك الخليجي للم الشتات وتقريب وجهات النظر بأن نكون هادئين في الداخل ونترك الفرصة لسمو الأمير الانشغال بالقضية التي شغلت جميع الكويتيين وهي القمة الخليجية التي راهن على عدم انعقادها الكثير بينما صاحب السمو بصبره وبمحاولاته استطاع أن يعقدها” لذا يجب أن نترك ربان السفينة يحل هذه المشاكل.

ومن جانب آخر قال الكندري “كان هناك بيان سيصدر من النواب بعد اجتماعهم على خلفية الأحكام القضائية التي صدرت بحق النواب والشباب الكويتي وارتأى النواب تأجيل هذا البيان بعد القمة الخليجية”.

وقال الكندري”تقدمنا بطلب لعقد جلسة خاصة تتعلق بالمصارحة والمصالحة الوطنية من أجل توحيد الجبهة الداخلية وبناء على الرسالة التي وصلتنا من حضرة صاحب السمو بضرورة تحصين الجبهة الداخلية فإننا نطلب من رئيس مجلس الأمة توجيه الدعوة للنواب ورئيس الحكومة لحضور الجلسة بروح المصالحة والإسراع في تشكيل الحكومة”.

وقال الكندري إنه “تم إبلاغه أن الحكومة ستتشكل بداية الأسبوع المقبل ونطالبها بحضور هذه الجلسة كما أطالب النواب أيضًا بذلك، مشيرًا إلى أن الجلسة ليست من أجل التصعيد والمزايدة أوالمجاملة لأن أوضاعنا الداخلية تحتاج للمصارحة من أجل الوصول إلى المصالحة لكل ما فيه خير للشباب الكويتي”.

ولفت الكندري “قال إن المصالحة الوطنية هي مصلحة عامة ونحن بحاجة للجلوس وسماع آراء الجميع لضمان الجبهة الداخلية”.

وفي موضوع آخر بين الكندري أن “هناك قانونيين سيقابلون رئيس مجلس القضاء من أجل موضوع وقف تنفيذ الحكم لأن هناك مشكلة في تفسير هل التمييز سيكون بعد ستين يومًا أو خلال الستين يومًا وهذا موضوع قانوني بحت ومن ذهبوا اليوم هم محامون للمحكومين”.

وشدد على أنه أول من طالب باستقلال القضاء وسيدفع لأجل ذلك ويقدر فصل السلطات وقال ” نحن لا نخاف من أحد وتكلمت بشكل واضح والإشكال لدينا في فترة التمييز فقط “.

وطالب الكندري في هذا الجانب وسائل الإعلام بالدقة في نقل الأخبار حتى لا يصور البعض ذلك بأنه محاولة للضغط على السلطة القضائية أو التدخل في القضاء”، مشددًا على أنه ” لن نسمح بالتدخل في شؤون القضاء ونحن من يطالب باستقلال القضاء ولا أحد يزايد علينا في هذا الموضوع”.

وعن امتناعه عن التصويت في إقرار قانون الرياضة في الجلسة الخاصة قال الكندري “أعلنت في الجلسة أن هناك شبهة دستورية في عقد جلسة الرياضة وأميل للرأي الدستوري دائمًا الذي يشير إلى انعقاد الجلسة بالشكل الصحيح في حضور رئيس الحكومة وليس الوزراء وامتناعي كان لأجل الشبهة القانونية على هذا القانون”.

وقال إن اغلب الآراء الدستورية ترى ضرورة حضور رئيس مجلس الوزراء وطالبت رئيس مجلس الأمة بحضور رئيس مجلس الوزراء حتى تكون الجلسة صحيحة ومستكملة للشكل القانوني لها.

وأضاف “أوضحت أنه إذا لم يستكمل الشكل القانوني فإنني سأمتنع وامتنعت عن التصويت وأنا لست ضد رفع الإيقاف وقلت في الجلسة لن نسمح بتوزيع الصكوك الوطنية والجميع متشوق لأن يرى (الأزرق) يلعب وصار لنا يومان ننتظر الخبر”.

وأضاف الكندري أن المسألة ليست (رفع يد) إنما لأجل مواقف دستورية مؤكدًا أنه يحترم جميع الآراء ولا يهمه من يقدم القانون إنما تهمه النتيجة وأن يكون الأداء متزنًا وواضحًا ويتماشى شرعًا مع مواقفه الدستورية ويهمه أكثر رفع الإيقاف.

وأشار الكندري إلى أن كل جهود رفع الإيقاف مقدرة ومحترمة لكن لديه موقف مما قاله الوزير الروضان من أن التعديلات لن تمر في الجلسة لأنه لا بد من مصادقة (فيفا) عليها.

وأفاد بأنه كان لديه بعض التعديلات الفنية والشكلية على القانون الذي يشمل٦٩ مادة بالإضافة إلى ٤٩ تعديلًا كان يجب إقرارها في ساعتين.

وبين أنه لم يتمكن أحد من تعديل القانون وذلك لأن وجهة النظرالموجودة أنه ستكون هناك جلسات أخرى ستتم لأجل ذلك.

وأوضح قائلًا “مكنا الحكومة من رفع الإيقاف وهي تسعى لأجل ذلك بمساعدة دول خليجية واليوم ننتظر رفع الإيقاف”.(ح ظ)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شركة تنظيف
إغلاق