خارجية

المنظمة الدولية للهجرة تستعين بالطاقة الشمسية لتقديم الخدمات الصحية لمسلمي ميانمار

قالت المنظمة الدولية للهجرة اليوم الجمعة انها نجحت في الاستعانة بالطاقة الشمسية لتشغيل المواقع الصحية الخاصة بها في بعض مخيمات لاجئي مسلمي ميانمار في كوكس بازار ببنغلاديش على مدار الساعة.
واضافت المنظمة في بيان ان هذه الامكانية تفيد اكثر من 440 ألف من مسلمي ميانمار من اصل اكثر من 833 ألفا فروا من العنف الى بنغلاديش منذ ال25 من اغسطس الماضي وهم موزعون على مستوطنات مؤقتة في (كوكس بازار).
واوضحت ان الرعاية الصحية التي يحتاجها كل هؤلاء يتم تنسيقها بالتعاون الوثيق مع منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة والرعاية الاسرية في (بنغلاديش) لا سيما مع زيادة الضغط على قطاع الصحة بالتحديد بسبب تدفق السكان الى المستوطنات خلال الاشهر الثلاثة الماضية.
واشارت المنظمة الى ان الخدمات الصحية تتركز على الشرائح الاكثر ضعفا كالنساء الحوامل واللائي هن بحاجة الى الرعاية في مراحل الحمل وما بعد الولادة الى جانب رعاية المواليد الجدد.
وبينت ان الاستعانة بالطاقة الشمسية في المجال الصحي يضمن تقديم تلك الخدمات على مدار الساعة وذلك نظرا لندرة الكهرباء في الليل.
ولفتت المنظمة الى ان امدادات الطاقة الجديدة التي يتم الحصول عليها بالتعاون مع منظمات غير متخصصة من بنغلاديش تعمل على تشغيل آبار وأنظمة تنقية المياه ما يضمن توفير المياه النظيفة في المراكز الصحية.
يذكر ان المنظمة الدولية للهجرة كانت قد ناشدت الدول المانحة بتوفير 120 مليون دولار أمريكي لتلبية احتياجات اكثر اللاجئين ضعفا والمجتمعات البنغلاديشية التي تستضيفهم حتى شهر فبراير المقبل.
وتمول المنظمة الاستجابة الصحية في (كوكس بازار) حاليا من قبل صندوق الأمم المتحدة المركزي للاستجابة لحالات الطوارئ والمكتب الأمريكي للسكان والسكان واللاجئين والهجرة ولجنة الحماية المدنية الأوروبية وعمليات المعونة الانسانية من كل من السويد وبريطانيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شركة تنظيف
إغلاق