برلمانيات

المرداس: التوسع في توزير النواب مطلوب

أكد النائب نايف المرداس أنه إذا ارادت الحكومة أن تخرج من حالة التأزيم مع المجلس عليها أن تتفادى إعادة أي وزير غير قادر على أداء مهام وظيفته، وأن يتم استبداله في التشكيل الحكومي الجديد.
وقال المرداس: يجب على الحكومة أن تغير من سياستها في التعامل مع المجلس، بحيث إذا كانت هناك ملاحظات من قبل النواب، سواء من الأسئلة البرلمانية أو التلميحات بالاستجواب ضد أحد الوزراء، عليها أن تشكل لجنة لمتابعة هذه الملاحظات، وأن يستمع رئيس مجلس الوزراء من النائب حول ما يثيره من معلومات.
ودعا إلى التوسع في تجربة توزير النواب، خاصة بعدما أثبت الوزير محمد الجبري جدارته في ادارة الوزارتين المكلف بهما، ولهذا فإن من مصلحة الحكومة زيادة توزير النواب، خاصة أن ذلك من شأنه زيادة التعاون بين السلطتين.
وأضاف: يجب على الحكومة معالجة المشاكل، لأنه من غير المقبول أن تتركها تتفاقم ثم تأتي بعد ذلك وتقول للنواب لا تستجوبوا، والاستجوابات لا تأتي من فراغ، بل هناك ملفات ومشاكل يثيرها النائب من خلال التصريحات والأسئلة البرلمانية، ويجب على الحكومة التعامل معها.
وأوضح المرداس أنه لو تعاون الوزراء مع النواب لحل المشاكل ستصل السلطتان إلى مرحلة تقل فيها الخلافات بشكل كبير، مشيرا إلى أنه سبق وكانت لدينا تجربة مع استجوابات رئيس مجلس الوزراء، ووزير الإسكان الذي قدم تعهدات بمعالجة الملفات المطروحة وتفهم المجلس ذلك، ومنحه فرصة للعمل.
واضاف المرداس: النائب لا يصل إلى الاستجواب إلا بعدما يستنفد جميع الخطوات والإجراءات الدستورية المتاحة، وبالتالي فإنه ليس من السهل أن يهدد النواب الوزراء بالاستجواب ما لم يمتلك ما يرقى للاستجواب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شركة تنظيف
إغلاق