محليات

العلي: حريصون على ترسيخ الوعي بأهمية مساهمة الإعلام في بناء المجتمع وتطوره

أكد نائب المدير العام لقطاع التحرير ورئيس تحرير وكالة الأنباء الكويتية (كونا) سعد العلي أهمية التعاون القائم بين الوكالة وجامعة الكويت في ترسيخ الوعي بأهمية مساهمة الإعلام في بناء المجتمع وتطوره.
وقال العلي لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم السبت بمناسبة ختام التدريب الميداني لعدد من طلبة جامعة الكويت في قطاع التحرير في الوكالة واستمر نحو ثلاثة أشهر إن ذلك التعاون يعنى أساسا بإعداد جيل إعلامي مهني ومتخصص وفعال قادر على مواكبة أحدث التطورات.
ولفت إلى حرص وكالة (كونا) على القيام بدورها في تعزيز الإعلام الكويتي والارتقاء بمستواه من خلال صقل مواهب الطلبة وإعدادهم لخوض غمار المجال الإعلامي بشتى تخصصاته.
وأضاف أن التعاون القائم بين (كونا) والجامعة يمثل إحدى ثمار الشراكة بينهما والرامية إلى صقل مواهب طلبتنا الإعلامية بالتدريب وتنمية مهاراتهم وقدراتهم للتعامل الأمثل مع الأدوات الحديثة في مجالات الإعلام المختلفة لاسيما ضمن مفهوم (الإعلام الجديد) عبر الاحتكاك بالمؤسسات والخبرات الإعلامية عن كثب.
وأوضح أن (كونا) باعتبارها مؤسسة إعلامية رائدة أخذت على عاتقها منذ تأسيسها مسؤولية تدريب الكوادر الوطنية الشابة في مجال الإعلام بمنهجية تدريب يتميز بالمهنية والاحترافية وفق أحدث معايير التدريب الإعلامي إلى جانب غرس أخلاقيات المهنة لدى الطلبة.
من جانبه قال رئيس قسم الإعلام في جامعة الكويت الدكتور مناور الراجحي إن وكالة (كونا) احتضنت قسم الإعلام في بداياته بالعام الدراسي 1992 – 1993 وتحديدا أول دفعة تخرجت في القسم عام 1995 – 1996 وذلك في مركز (كونا) لتطوير القدرات الإعلامية.
وأضاف الراجحي في تصريح مماثل أن أبناء تلك الدفعة تدربوا في الوكالة في شتى تخصصات العمل من التحرير إلى التصوير إلى العلاقات العامة وحققوا استفادة كبيرة جدا وخلال تدريبهم فيها طبقوا على أرض الواقع ما تعلموه نظريا في الجامعة.
ولفت إلى أن القائمين على (كونا) والعاملين فيها سخروا منذ ذلك الوقت كل جهودهم لتدريب وتعليم أبنائنا الطلبة في قسم الإعلام إذ خضعوا فيها إلى تدريب مهني عال وطبقوا المفاهيم التعليمية التي تلقوها في الجامعة ميدانيا لأن التطبيق العملي مهم جدا وضروري لصقل الخبرات والعلوم النظرية.
وذكر أن (كونا) كانت ومازالت تقدم الدعم لقسم الإعلام وطلبة الجامعة على وجه العموم “واحتفلنا أخيرا بتخريج دفعة من طلبة الجامعة الذين تدربوا في قسم الإعلام برئاسة الزميل الدكتور أحمد الشريف وتلمسنا أعمال الطلبة الممتازة والذين شكروا (كونا) من رئيس مجلس إدارتها ومديرها العام الشيخ مبارك دعيج الإبراهيم الصباح إلى كل العاملين فيها على جهودهم وسعيهم وحثهم طلبتنا على الاستفادة من هذا الصرح الإعلامي العريق”.
وأشار إلى أن عطاء (كونا) للكويت وشبابها مازال كبيرا جدا تشكر عليه ومجمل ذلك ليس غريبا على أبناء الكويت البررة العاملين في الوكالة.
وكانت وكالة (كونا) نظمت برنامجها التدريبي على مدار 4 دورات متتالية لتأهيل طلبة الجامعة خلال فترة الصيف على المهارات الصحفية ويتضمن تدريبات نظرية وعملية في ميدان العمل الصحفي والإعلامي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شركة تنظيف
إغلاق