اقتصاد

الرشيدي: انطلاق مشروع مصفاة الدقم في 2018 بعد الحصول على 5 مليارات دولار من بنوك عالمية

كشف وزير النفط ووزير الكهرباء والماء الكويتي بخيت الرشيدي عن الحصول قريباً على نحو خمسة مليارات دولار أمريكي من البنوك العالمية للانتهاء من تمويل مشروع مصفاة الدقم في سلطنة عمان متوقعاً انطلاق أعمال المشروع في النصف الأول من العام المقبل.

وقال الرشيدي في تصريح للصحفيين على هامش استقباله اليوم الخميس المهنئين بتوليه وزارتي النفط والكهرباء والماء أنه تم الانتهاء من ترسية العقود الرئيسية على ثلاث مجموعات هي مجموعة الوحدات الرئيسية ومجموعة الوحدات المساندة ومجموعة الخزانات.

وأكد ضرورة التركيز خلال الفترة المقبلة على تنفيذ استراتيجية مؤسسة البترول الكويتية الساعية إلى بلوغ طاقتنا الإنتاجية من النفط 4.750 مليون برميل يومياً بحلول عام 2040 بدلاً من أربعة ملايين برميل يومياً في 2030.

وحول تفاصيل الوصول بالقدرة الإنتاجية إلى 4.750 مليون برميل يومياً في 2040 أفاد بأن ذلك سيكون بالتدرج عبر انتاج 500 ألف برميل يومياً من المنطقة المقسومة مع السعودية في حين ستكون البقية من شمال وجنوب الكويت.

وعن عودة الإنتاج في المنطقة المقسومة مع السعودية أضاف أنه «يتم حالياً التشاور بشأن الأمور الفنية مع الشركاء وبعدها سيتم الاتفاق على الأمور الأخرى»، معرباً عن تفاؤله بوجود حلول قريباً.

ولفت إلى أن الاستراتيجية تركز بشكل أساسي على العاملين وتنمية قدراتهم وزيادة الاستثمار داخل وخارج الكويت في مجال التكرير بما يتناسب مع القدرة الإنتاجية.

وحول إقرار استراتيجية 2040 الجديدة لمؤسسة البترول أفاد بأنها الآن «تحت الإقرار» متوقعاً اقرارها قريباً من مجلس إدارة مؤسسة البترول الكويتية ومن ثم ترفع إلى المجلس الأعلى للبترول.

وفي شأن مشروع مصفاة فيتنام قال إنه تم الانتهاء من تشغيل الوحدات الثانوية وفي طور تشغيل الوحدات الرئيسية في الوقت الراهن متوقعاً أن يبدأ التشغيل التجاري الكامل للمصفاة في النصف الأول من العام المقبل.

وعن التوجه لاستخدام الغاز في انتاج الكهرباء أكد الاستمرار في هذا التوجه لاسيما أنه سيكون بنداً رئيسي في استراتيجية 2040 وأيضاً سيكون محوراً رئيسياً في إطار التعاون مع وزارة الكهرباء لتعظيم استخدام الغاز في البلاد.

وبخصوص توقيع عقود استيراد الغاز من جمهورية العراق أوضح الرشيدي أنه «لا يوجد وقت محدد لتوقيع العقود ولم يتم الاتفاق حتى الآن على الأسعار».

وأعرب عن شكره لسمو أمير البلاد وسمو رئيس مجلس الوزراء لثقتهما الغالية في توليه حقيبتي وزارتي النفط والكهرباء والماء متمنياً أن يكون جديراً بهذه الثقة لخدمة الكويت.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شركة تنظيف
إغلاق