خارجية

الحرس الثوري: تدخلنا لفض الاحتجاجات في عدة مدن

أعلن قائد الحرس الثوري الإيراني، محمد علي جعفري، هزيمة خطة فتنة 2017، في إشارة إلى الاحتجاجات، التي اندلعت في المدن الإيرانية وخلفت عشرات القتلى والجرحى.
وقال جعفري، إن «الأعداء لا يمكنهم تهديد إيران عسكريا، لذلك يعملون على تهديدها من الناحية الثقافية، والاقتصادية».
وأضاف الجعفري أن «استعداد إيران الأمني هزم الأعداء مرة أخرى لأننا لو كنا نعيش ظروف مصر، و تونس، وليبيا، لكانت الخسائر لا تعوض»، مشيرا إلى «أن الحرس الثوري تدخل لفض الاحتجاجات في محافظات أصفهان، ولورستان، و همدان».
وأشار قائد الحرس الثوري إلى أن «عدد المتظاهرين كان قليلا، ولم يتجاوز في كل إيران وفي ذروة الاحتجاجات 15 ألف متظاهر.
وقال جعفري إن «الكثير من مثيري الشغب تدربوا على أيدي منظمة خلق، الإرهابية حيث تم اعتقالهم وسنتعامل معهم بحزم».
إلى ذلك دعت الأمم المتحدة إلى فتح تحقيق مستقل بشأن قتلى وجرحى الاحتجاجات الإيرانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شركة تنظيف
إغلاق