منوعات

ماذا يطلب المرضى المشرفين على الموت ؟

المرضى في مراحلهم الأخيرة يمكن غالباً أن يشعروا بأنهم اقتربوا من الموت، وبعضهم يلمحون الجنة على فراش الموت، وفقاً لممرضين يعتنون بهم.

الممرضات في مستشفى جامعة “رويال ستوك” رأين مرضى يموتون خلال عملهن، وتحدثن عما يميل هؤلاء لقوله وفعله في الساعات والأيام الأخيرة قبل الوفاة.

العديدون لديهم رغبات يومية أساسية مثل رؤية كلابهم، أو احتساء كأس من شرابهم المفضل، أو كوب شاي، فيما يتحدث آخرون بانفتاح عن موتهم الوشيك، ويكونون أحياناً قادرين على التنبؤ بموعد وفاتهم، بحسب الممرضات.

نيكي مورغان، إحدى مقدمات الرعاية التلطيفية، قالت لـ BBC كان لديهم شخص قال “سأبلغ الثمانين خلال أسبوعين، وسأحظى بعيد ميلادي الثمانين، وستكون لي حفلة، وبعدها سأغادر”. وبشكل غريب حدث ما قاله.

فيما تحدثت الممرضة لويس ماسي عن مرضى كانوا يفارقون الحياة وهم شبه واعين، وكانوا يقولون إنهم سعداء لأنهم سيموتون وإنهم رأوا لمحة من الجنة، وكانت رائعة، وإنهم ليسوا خائفين من الموت.

وعن رغبات المرضى قبل الموت، قالت الممرضات إن غالبيتهم كانوا يطلبون رؤية كلابهم، في حين طلب آخرون كأساً من مشروبهم المفضل، والبعض قال إنهم فقط يريدون كوباً من الشاي.

وأحياناً كل ما يريده المرضى أن يكونوا قرب أقاربهم، ففي إحدى الحالات كانت سيدة متقدمة في السن في مراحل مرضها الأخيرة، ومرض زوجها في الوقت نفسه، فطلبا وضع سريريهما بجانب بعضهما البعض، وفقاً للمرضة أنغيلا بيسون.

وكانا يستلقيان وكل منهما يمسك بيد الآخر، وكانا يغنيان معاً “Slow Boat to China”، وتوفي كلاهما بفارق 10 أيام بينهما.

وأضافت الممرضة أن “العمل في هذه البيئة يجعلني بالتأكيد غير خائفة من الموت نهائياً، وأنا أتحدث عن الموت بانفتاح مع عائلتي، وأعتقد أن التخطيط المسبق للرعاية شيء نحتاج كلنا التفكير به”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شركة تنظيف
إغلاق