اقتصاد

ارتداد محدود لمؤشرات بورصة الكويت والأسواق الخليجية تستمر بالتراجع

عادت السيولة إلى مستوياتها بعد أن ارتفعت في جلسة أمس الأول إذ بلغت أمس 21.1 مليون دينار، كذلك تراجعت كمية الأسهم المتداولة لتبلغ 99.6 نقطة، نفذتها من خلال 4499 صفقة.

ارتفعت المؤشرات الرئيسية الثلاثة لبورصة الكويت، أمس، بعد ثلاث جلسات من الخسائر واللون الأحمر، إذ ارتفع المؤشر السعري بنسبة 0.6 في المئة تعادل 37.06 نقطة ليقفل على مستوى 6180.07 نقطة، وربح المؤشر الوزني بنسبة 0.88 في المئة هي 3.41 نقاط مقفلاً على مستوى 390.41 نقطة، وكسب مؤشر «كويت 15» بنسبة 1.39 في المئة تساوي 12.18 نقطة ليقفل على مستوى 887.78 نقطة.

وعادت السيولة إلى مستوياتها بعد أن ارتفعت في جلسة أمس الأول إذ بلغت أمس 21.1 مليون دينار، كذلك تراجعت كمية الأسهم المتداولة لتبلغ 99.6 نقطة، نفذتها من خلال 4499 صفقة.

ارتداد هش

لم تتغير المعطيات أو العوامل الضاغطة على مؤشرات بورصة الكويت وكانت أمس، فقط محاولة ارتداد وكسب جزء من الأسعار الضائعة وتحقق ذلك لبعض الأسهم القيادية، التي أهدت اللون الأخضر لمؤشر «كويت 15» فيما واجه السوق ضغطاً كبيراً من سهم الصناعات، الذي فقد 10 في المئة بعد أن تراجعت أسعار الأسهم القيادية، التي حركت السهم خلال الفترة الماضية، بالتالي تحرك خلفها السهم وخسر كذلك سهما زين وهيومن سوفت بينما دعم المؤشرات بقية الأسهم القيادية، وفي مقدمتها الوطني وبيتك وأهلي متحد وبعض الأسهم الصغيرة ومحدودة التداول لتنتهي الجلسة خضراء لكن بطعم اللون الأحمر.

على الطرف الآخر، استمر النزيف على بقية مؤشرات أسواق المال في دول مجلس التعاون الخليجي، وكان سوقا الإمارات وقطر الأكثر خسارة وذلك بعد أن تراجع مؤشر السوق السعودي، أمس الأول، وبعد إقفال الأسواق الخليجية بنسبة 2.5 في المئة، وأصبحت بعض المؤشرات قريبة من كسر مستويات نفسية مهمة، ورافق السوق الكويتي بالمنطقة الخضراء مؤشر سوق البحرين واستعاد نسبة فاقت 1 في المئة من خسائره، وعلى صعيد أسعار النفط شهدت عمليات جني أرباح انتظاراً لبيانات مخزونات النفط الأميركية.

أداء القطاعات

مالت القطاعات إلى اللون الأحمر والأداء السلبي، إذ انخفضت مؤشرات ستة قطاعات هي مواد أساسية بـ 7.5 نقاط وخدمات مالية بـ 3 نقاط واتصالات بـ 2.4 نقطة وسلع استهلاكية بنقطتين فقط وصناعية بـ 0.9 نقطة والنفط والغاز بنصف نقطة، بينما ارتفعت مؤشرات أربعة قطاعات هي بنوك بـ 8.9 نقاط وعقار بـ 6.7 نقاط وتأمين بـ 6.2 نقاط وخدمات استهلاكية بـ 2.5 نقطة، واستقرت مؤشرات أربعة قطاعات هي تكنولوجيا وأدوات مالية ورعاية صحية ومنافع وبقيت دون تغير.

وتصدر سهم بيتك قائمة الأسهم الأكثر قيمة إذ بلغت تداولاته 4.5 ملايين دينار وبارتفاع بنسبة 1.9 في المئة تلاه سهم وطني بتداول 2.7 مليون دينار وبمكاسب بنسبة 2.2 في المئة ثم سهم زين متداولاً 2.5 مليون دينار وبتراجع بنسبة 0.4 في المئة ورابعاً سهم هيومن سوفت بتداولات بلغت 2.3 مليون دينار وبخسارة بنسبة 2.7 في المئة وأخيراً سهم أجيليتي بتداول 1.7 مليون دينار بنمو بنصف نقطة مئوية.

ومن حيث قائمة الأسهم الأكثر كمية جاء أولاً سهم صناعات إذ تداول بكمية بلغت 9 ملايين سهم وبتراجع بنسبة 10.2 في المائة وجاء ثانياً سهم بيتك بتداول 8.7 ملايين سهم وبارتفاع بنسبة 1.9 في المئة كما أسلفنا وجاء ثالثاً سهم زين متداولاً 5.9 ملايين سهم وبانخفاض بنسبة 0.4 في المئة، وجاء رابعاً سهم أهلي متحد بتداولات بلغت 4.9 ملايين سهم وبنمو بنسبة 1 في المئة وجاء خامساً سهم المستثمرون بتداول 4.8 ملايين سهم وبأرباح بنسبة 2.6 في المئة.

وتصدر قائمة الأسهم الأكثر ارتفاعاً سهم أرجان إذ ارتفع بنسبة 19.7 في المئة تلاه سهم التعمير بنسبة 19.2 في المئة، ثم سهم العقارية بنسبة 16.6 في المئة، ورابعاً سهم المصالح ع بنسبة 16.1 في المئة وأخيراً سهم وربة ت بنسبة 13.6 في المئة.

وكان أكثر الأسهم انخفاضاً في جلسة الأمس هو سهم ك تلفزيوني إذ انخفض بنسبة 17.7 في المئة تلاه سهم متحدة بنسبة 11.8 في المئة ثم سهم سفن بنسبة 11.3 في المئة، ورابعاً سهم صناعات بنسبة 10.2 في المئة وأخيراً سهم يونيكاب بنسبة 8 في المئة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شركة تنظيف
إغلاق